أكد المهندس جهاد يوسف مدير فرع المصرف الزراعي التعاوني بجبلة متابعة الفرع لتوزيع المبالغ المخصصة

من قبل صندوق الكوارث في وزارة الزراعة والبالغة 114 مليون ليرة سورية على المتضررين من مزارعي الحمضيات في جبلة والقرى التابعة لها جراء موجة الصقيع التي حدثت خلال الموسم الزراعي 2014-2015.‏

وقال يوسف بأن هذه المبالغ شملت عدد كبير من مزارعي المادة من القطاعين التعاوني والأفراد مؤكداً أن توزيع هذه المبالغ من قبل الصندوق على المزارعين جاء للتعويض عليهم من الأضرار الكبيرة التي لحقت بمحاصيلهم جراء الصقيع والتي ألحقت بهم خسائر كبيرة مشيراً إلى أن هذا التعويض جاء لضمان استمرار هؤلاء الفلاحين في العملية الإنتاجية باعتبار أن محصول الحمضيات هو من المحاصيل الزراعية الأساسية التي تشكل مصدر الرزق الرئيسي لعدد كبير من الفلاحين في المحافظة معتبراً ذلك التعويض استمراراً وتأكيداً لدعم الدولة للقطاع الزراعي والعاملين فيه باعتبار ذلك القطاع الركن الاساسي لأمننا الغذائي بما يوفره من منتجات نباتية وحيوانية تشكل العناصر الرئيسية لسلة المواطن الغذائية وهي المنتجات التي تبرز أهمها أكثر في ظل الظروف الراهنة التي يمر بها القطر والتي مثل فيها الإنتاج الزراعي ركناً مهماً في دعم اقتصادنا الوطني بما لذلك من أهمية على صعيد صمود القطر في وجه التحديات الكبيرة التي تواجهه.‏