افتتح السيد سمير قاضي أمين وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك مجمع أفاميا الاستهلاكي بعد إعادة تأهيله ويضم كافة السلع والمواد الغذائية والتموينية والكهربائية والقرطاسية والألبسة.

وجال السيد الوزير والسيد أحمد شيخ عبد القادر محافظ اللاذقية في أرجاء المجمع واطلع على السلع المعروضة وطرق العرض الحديثة والحضارية التي تناسب أذواق المواطنين وفي تصريح للإعلاميين أوضح السيد الوزير بأن توجهات الحكومة تأتي ضمن إطار التوسع في الأفق للبيع والتدخل الإيجابي وتأتي هذه الخطوة بمبادرة من المؤسسة العامة الاستهلاكية خدمة للمواطنين لتأمين احتياجاتهم ومستلزماتهم اليومية في مكان واحد دون الحاجة للذهاب إلى أكثر من محل تجاري للتسوق وبأسعار منافسة ومناسبة وستعمل الوزارة على تحديث الطوابق الأخرى في المجمع ورفدها بتشكيلات سلعية متنوعة تلبي احتياجات المواطنين وأوضح محافظ اللاذقية بأن المجمع المحدث بحلته الجديدة تمّ بالتنسيق بين المحافظة ووزارة التجارة الداخلية لتوفير كافة السلع والحاجات الأساسية عبر صالات المجمع بطريقة حضارية وأسعار منافسة. وتسعى المحافظة لافتتاح صالات استهلاكية وخزن وتسويق جديدة لتأمين احتياجات المواطنين بالأسعار المقبولة وخلال اجتماعه مع الأسرة التموينية أكد السيد الوزير على ضرورة مضاعفة الجهود في مراقبة الأسواق والمواد والسلع الغذائية والخضار والفواكه وطرح تشكيلات سلعية تلبي حاجات المواطنين، وشدد على اتخاذ إجراءات صارمة ورادعة بحق المخالفين من حيث الأسعار الزائدة أو المواصفات ووجه الوزير بضرورة بيان تكلفة المواد ووضع لائحة أسعار للمواد المستوردة والمصنعة محلياً وتفعيل دور المخبر لتحليل المواد ولاسيما المستوردة وناقشت الأسرة التموينية مسألة عدم التأخر بالبت بالضبوط التموينية.‏

وجال السيد الوزير على عدد من المخابز الآلية والاحتياطية في اللاذقية وجبلة اطلع خلالها على عمليات الإنتاج ومدى التقيد بالمواصفات والوزن.‏

رافق السيد الوزير في الجولة المدراء العامون للخزن والتسويق والاستهلاكية ومدراء الفروع في اللاذقية.‏