انطلقت في مدينة جبلة حملة النظافة والتوعية البيئية التي تقيمها وزارة الإدارة المحلية (مديرية التوعية البيئية )بالتعاون مع مجلس مدينة جبلة والمنظمات الأهلية والمحلية بالمدينة . رئيس مجلس مدينة جبلة المهندس احمد قناديل قال : إن الحملة سوف تستهدف ثلاثة أحياء بالمدينة كمرحلة أولى وهي :( الجبيبات الغربية، العزة والجركس ) ولفت إلى أن بلدية جبلة قد قامت بتأمين كافة مستلزمات واحتياجات الحملة وأضاف : الحملة سوف تشمل كافة أنحاء المدينة ونوّه م . قناديل إلى أهمية تعاون المجتمع المحلي ووعيه للارتقاء بمستوى النظافة بالمدينة .   بدوره المهندس يوسف الكردي من مديرية التوعية البيئية في وزارة الادارة المحلية والبيئة ومنسق مشروع تمكين الشباب واليافعين وتعزيز مشاركتهم في صحة البيئة قال: الغاية من هذا النشاط هو رفع سوية النظافة والوعي البيئي من خلال خفض كمية النفايات الناتجة عن المنازل في الأحياء المستهدفة ، وأضاف : هذا النشاط من ضمن سلسلة انشطة في المشروع يتم تنفيذه بإشراف وزارة الادارة المحلية وبتمويل من منظمة الامم المتحدة لليونسيف (الطفولة) بمشاركة وزارة التربية ومجالس المدن ومنظمات المجتمع الاهلي والمحلي . بدورها المهندسة لما احمد مديرة البيئة باللاذقية اشارت الى أن هذه الحملة جاءت بتوجيه من قبل السيد وزير الادارة المحلية والبيئة وتم التنسيق والاعداد لها مع مجلس مدينة جبلة والمنظمات المشاركة وتم اختيار الاحياء التي هي بحاجة الى نظافة ،واضافت م. أحمد بأن الحملة سترافقها حملة توعيه بيئية من خلال توزيع بروشورات وازالة الكتابات عن الجدران وحملة تشجير في الحدائق   وتوزيع بعض حاويات القمامة المقدمة من البرنامج ومعدات اخرى اضافة الى ورشة عمل موازيه للحملة وتأهيل كوادر من المنظمات والفعاليات المشاركة لضمان استمرارية التوعية وتحقيق الاهداف المرجوة واشارت احمد الى ان هناك خطة يجري الاعداد لها لتنفيذ حملات في القرداحة والحفة واللاذقية والارياف

مواقع المؤسسة

الانتشار الأسرع