قام محافظ اللاذقية اللواء إبراهيم خضر السالم وأمين فرع الحزب د. محمد شريتح يرافقهما عضو المكتب المختص للقطاع التربوي د. أمير اسماعيل ومدير التربية عبد الحنان صبيح بجولة تفقدية لامتحانات شهادة التعليم الأساسي في يومها الأول، بهدف تتبع سير العملية الامتحانية وتوفر كل المقومات التي تم التحضير لها مسبقاً نية بلوغ عملية امتحانيه ناجحة ومميزة كما أُريد وخُطط لها.

من جانبه المحافظ السالم جال بين الطلبة وتفقد سير العملية واستمع من الكادر المشرف والمتابع عن سير العملية كما تفقد جاهزية المدارس وكادرها وكل المستلزمات التي من الممكن أن يحتاجها الطلبة،

حيث قال السالم:» تابعنا منذ ساعات الصباح الأولى ( الخامسة صباحا) عملية إرسال الأسئلة مع المراقبين إلى المراكز الامتحانية في الريف البعيد ، ومن ثم المراكز القريبة ، وكل الآليات والمراقبين وصلوا في الموعد المحدد، والآن نتابع مجريات اليوم الامتحاني ونحن نحرص على تأمين الجو المناسب لطلبتنا الأحبة»؛ وأضاف السالم:» : تقدم إلى امتحان شهادة التعليم الأساسي هذا العام نحو 23207 طلاب، إضافة إلى مركز للإعدادية الشرعية يحتوي 62 طالباً ، مع مركز صحي للطلاب ذوي الاحتياجات الخاصة .

بدوره أمين فرع حزب البعث د. شريتح: أكد : أن المسيرة التربوية مستمرة في سورية، و تتكلل العملية التربوية اليوم في اللاذقية باستحقاق امتحاني ناجح، وهو دليل عافية أن الوطن يسير قدماً إلى انتصار سيصنعه الأبناء المتفوقون جنباً إلى جنب مع الجيش العربي السوري الأسطوري .

وعن الجولة التي شملت عدداً من المدارس قال مدير التربية عبد الحنّان صبيح : كانت ملامح الارتياح واضحة على وجوه أبنائنا الطلبة الذين يضعون اليوم أقدامهم على أول درجة في سلّم المستقبل وهذا دليل على الاستقرار الذي نصبو إليه بعد أن قامت التربية بتجهيز كافة متطلبات العملية الامتحانية ، فلدينا في اللاذقية 220 مركزاً امتحانياً بينها مركز امتحاني شرعي وآخر صحي .

مواقع المؤسسة

الانتشار الأسرع