أثنى الدكتور محمد شريتح أمين فرع اللاذقية لحزب البعث العربي الاشتراكي على أداء الشركة العامة لمرفأ اللاذقية، وأشاد بالجهود المبذولة من الأخوة العاملين والإدارة التي مكنت من تحقيق أهداف وخطط الشركة، جاء ذلك خلال لقاء أمين الفرع مع مدير عام الشركة العامة لمرفأ اللاذقية أمجد سريع سليمان بحضور وفاء معلا رئيسة مكتب العمال والاقتصادي الفرعي في اللاذقية، واستمع شريتح ومعلا إلى شروحات تفصيلية عن سير العمل في القطاع المرفئي ونتائج ما تحقق من إيرادات بلغت قيمتها 17.5 مليار ليرة لصالح خزينة الدولة كما عرض مدير عمل الشركة لتوجهات العمل المستقبلية والتوسعات التي سيشهدها مرفأ اللاذقية.

ولفت د.شريتح إلى الأهمية التي يكتسبها العمل في القطاع البحري وبخاصة مرفأ اللاذقية الذي نعول عليه الكثير من إنجاز المهام لاسيما خلال المرحلة المقبلة التي ستتحول من خلالها سورية إلى ورشة عمل وبناء ضمن إطلاق عجلة البناء وإعادة الأعمار التي ستنطلق بعد تحقيق النصر المظفر الذي نمضي لقطف ثماره بقيادة السيد الرئيس بشار الأسد.