قطعت عقارية طرطوس خطوات هامة على صعيد مشروع الأتمتة حيث وصل عدد العقارات المؤتمتة في المحافظة حتى تاريخ 27/11/2018 إلى 20 ألف و794 عقاراً في طرطوس و241 عقاراً في قرية كفران التي اختيرت أولاً بالريف لأن أعمال التحديد والتحرير منجزة بالكامل فيها، وبات بإمكان أي مواطن الحصول على بيان الصحيفة العقارية مطبوعاً بشكل كامل وواضح من على جهاز الحاسوب في المديرية خلال خمس دقائق، وقد تمّ البدء بتنفيذ مشروع الأرشفة والأتمتة بتاريخ 5/2/2017 بإمكانيات بسيطة وكادر صغير قام بإدخال المعلومات وتدقيقها رغم صعوبة الظروف والتقنين الكهربائي القاسي ما يعتبر إنجازاً يثمن جهد كل من شارك به من كوادر العقارية المميزين طبعاً بإشراف وتعاون كامل من السيد حسن صالح مدير المصالح العقارية في المحافظة..

يشير بسام حمود رئيس دائرة السجل العقاري في طرطوس أن بعض معوقات مشروع الأتمتة تمثلت بعدم وجود نوع شرعي في العقارات (أميري، ملك ..) أو موقع ما يضطر لتوقف عمل البرنامج ومراسلة الجهة المختصة (البلدية) لتتمّ معالجة المشاكل العقارية من قبل المشرف العقاري في حالات عدم وجود نوع شرعي للعقار أو في حال نقص أو زيادة الحصص السهمية عن 2400 سهم، ويضيف محمود إن الكوادر المختصة العاملة في طرطوس تقوم بالتواصل المستمر مع إدارة برنامج الأتمتة المعتمد، وتقديم المقترحات لتحسين البرنامج، وتجاوز كافة الثغرات التي تظهر أثناء العمل، فيما يأمل كل من أيهم الدايري رئيس الدعم التقني وحلا الخطيب أحد مشرفي الإدخال النظر بتقديم حوافز مالية للعمال أو مكافآت حسب الإنتاجية نظراً للجهود الكبيرة المبذولة من قبلهم، ومن الجدير ذكره أن كادر مشروع الأتمتة كان مؤلفاً من 6 أفراد بداية، وصلوا حالياً لثمانية واستطاعوا بعمل جاد ومستمر أن يحققوا المطلوب منهم.

خدمات ورسوم بنصف مليار

بلغ عدد الرسوم المالية المحصلة من المعاملات منذ بداية العام وحتى نهاية الشهر العاشر 555 مليون ليرة و699 ألف و224 ليرة فيما بلغ عدد العقود المختلفة المنظمة حتى نفس التاريخ 39 ألف و419 عقداً حسبما يشير بسام حمود رئيس دائرة السجل العقاري.

وحول التحديد والتحرير: صمم عناصر دائرة المساحة وبجهودهم الشخصية برنامج لإخراج وحفظ بيانات المساحة في مكتب الحسابات السطحية كما بدأت الدائرة من 1/4/2018 بأرشفة جميع قرارات القضاة العقاريين وذلك بعد تنفيذها وتوقيعها من قبل دائرة المساحة وقبل إرسالها إلى دائرة السجل العقاري ،كما تمت العودة لأرشفة وثائق القرارات القضائية السابقة والعمل بشكل تدريجي والعمل مستمر بشكل يومي، أما في مكتب رسم أمانة المساحة فيوجد 62 منطقة عقارية نهائية وغالبية هذه المناطق مسح فرنسي والتعامل مع هذه المناطق يومياً حيث تتم العودة للدفاتر والمخططات لكل منطقة عقارية حسب الحاجة مع تحضير الكوادر الفنية اللازمة، لذلك تمّ البدء بأرشفة جميع هذه المعلومات الكترونياً حيث بلغ عدد المناطق المؤرشفة 42 منطقة عقارية ومن المتوقع الانتهاء منها العام المقبل كما يؤكد حسان شعبان رئيس دائرة المساحة في عقارية طرطوس شارحاً وجود 134 منطقة عقارية في المحافظة مرسلة للقضاة العقاريين ولكنها لم تسلم لمكتب الرسم القلمي، مع التذكير بأن مساحة المحافظة الكلية 188 ألف و794 هكتاراً وعدد المناطق العقارية فيها 664 تبقى منها فقط 22 منطقة تتنظر المسح على مساحة ألفي هكتار من ضمنها قرية المعوانة التي تعاني من إشكالات مع الزراعة، وينوه شعبان أن المصالح العقارية بطرطوس أودعت 17 منطقة عقارية بعد توقف دام لأكثر من 20 عام كما تميزت في عام 2017/2018 عن غيرها من المحافظات كونها الوحيدة التي طبقت القانون 33 في منطقتين هما (الرابية – الخرابة والشيخ جابر ) والوحيدة التي يتمّ فيها إخراج بيان المساحة بشكل مطبوع وفق مطبوعات الصندوق التعاوني كما يتم فيها أرشفة وثائق المعاملات الفنية ما جعلها تنال 3 بطاقات شكر هذا العام من كل من القيادة القطرية ومجلس المدينة وفعاليات المجتمع المدني..

إحداث دائرة قانونية

تطالب كوادر العقارية بالعمل على إحداث دائرة قانونية أسوة بالعديد من دوائر الدولة تتبنى الدفاع عن الموظفين والرد على الشكاوى الواردة إلى المديرية وفي هذه النقطة تشير كوادر العقارية أنه في حال إصدار مخطط تنظيمي أو استملاكي لبلدية ما وفي حال كان يكتسح أبنية وعقارات لا يملك المواطن سواها يحق للأخير أن يعترض أمام اللجنة الإقليمية خلال فترة محددة وينتظر النتيجة دون الادعاء على أحد علماً أن البلدية والدوائر العقارية تتبع لنفس الوزارة فيما يختلف الوضع في العقارية وهناك العديد من الدعاوى بحق موظفين ما سبب نفوراً من العمل والإبداع لدى الكثير من العاملين متسائلين لماذا لا يتم حماية الموظفين من خلال التنسيق مع وزارة العدل بعدم قبول دعوى على موظف إلا بعد أخذ رأي مديريته إضافة لتوكيل محامي من قبل المديرية للدفاع عن الموظف خاصة أن الادعاء بخصوص العمل الوظيفي وليس بخصوص الحياة الشخصية حيث توجد عشرات المواد والحالات لمعاقبة الموظف وليس لديه أي حصانة أو أي باب للحماية أو المكافأة ..

مقترحات هامة

تعتبر مديرية المصالح العقارية من أهم المديريات وأكثرها اتصالاً بجميع أملاك المواطن ومعاملاته العقارية من مخططات ومساحة و مشروحات ومعاملات فنية وهناك مراجعين كثر يومياً للمديرية يرافقه جهد كبير من كوادر المديرية لتلبية حاجات المواطنين بالسرعة الممكنة.. وبالنسبة لواقع العمل الشاق تطالب مديرية العقارية برفد دائرة المساحة بأجهزة مساحية حديثة وعدد من سيارات الخدمة، وزيادة مخصصات السيارات الموجودة، وعدد من الماسحات الضوئية، وإيجاد نظام حوافز للعاملين، وتأمين مبيت أسوة بمديرية الخدمات الفنية ومجلس المدينة، وتقترح العقارية أيضاً لتحسين واقع العمل إيجاد آلية لتكريم العمال المميزين الذين صمموا برنامج إخراج بيان المساحة وحفظه الكترونياً، والذين ساهموا في إيداع المناطق النهائية، والذين يقومون بعملية أرشفة الوثائق ليكون هذا دافعاً لغيرهم مع ضرورة تأمين مقرات دائمة للدوائر والمحاكم في المناطق باعتبار جميع المقرات الموجودة حالياً مستأجرة، وإيجاد آلية لاستثمار المبنى القديم للمديرية بطرطوس وزيادة الاعتمادات المرصودة بكافة أنواعها ورفد المديرية بأجهزة حاسوبية جديدة من أجل تسهيل إنجاز كافة الأعمال المطلوبة في المديرية.