أقامت جمعية إيثار الخيرية في اللاذقية حملة للتبرع بالدم لجرحى الجيش العربي السوري. وقالت منسقة الحملة دعد عيسى عجي أطلقنا اسم (الوفاء لأمّنا سورية) على الحملة ونحن كجمعية ننظم الحملة في كل سنة يوم ٢٠ من آذار وهي مهداة لجرحى الجيش العربي السوري وأتمنى من كل مواطن قادر على التبرع أن يشارك فعبر تبرعه بقطرة دم تنقذ شخصاً آخر. من جانبها أوضحت المشرفة في بنك الدم على تحاليل السلامة سوسن حرفوش مجريات عملية التبرع حيث يخضع المتبرع إلى الفحوصات الطبية من خلال فحص الخضاب وزمرة الدم بالإضافة إلى الوزن وذلك للتأكد من أن المتبرع قادر على عملية التبرع ومن ثم يتم التأكد من سلامة الأكياس المقطوفة في المركز والتأكد من خلوها من الأمراض التي تنتقل عبر الدم كالتهاب الكبد والإيدز وذلك لخدمة جرحى الجيش والمرضى . فيما عبّرعدد من المتبرعين عن فخرهم بأن يقدموا دمهم لجرحى الجيش العربي السوري وذلك يعتبر أقل واجب يقدمونه للجيش العربي السوري وهذا لايساوي شيئاً مما قدمه الجيش من تضحيات من أجل أن يبقى الوطن منيعاً.