كشف مدير التأمينات والمعاشات في اللاذقية نبيل حاتم أن عدد المتقاعدين بين مدنيين وعسكريين في التأمين والمعاشات باللاذقية نحو 75 ألف متقاعد حيث يصل الحد الأدنى للمعاش التقاعدي 16300 ليرة سورية، أما الحد الأعلى فهو مفتوح، وتعد قوانين التقاعد من القوانين الجيدة حيث يشكل راتب التقاعد 80 % من متوسط آخر سنة في الوظيفة والقوانين دائماً تخضع للتطوير بما يتناسب مع الوضع العام.

وأضاف حاتم: تقوم مؤسسة التأمينات والمعاشات بتصفية الحقوق التقاعدية للمتقاعدين المدنيين المعينين قبل 1 /1/1986 وكذلك لوظائف أصحاب المناصب والنسبة الأكبر التي تخدمها المؤسسة في عملها فهي مخصصة لتصفية حقوق المتقاعدين العسكريين وأسر الشهداء والجرحى من وزارة الدفاع ووزارة الداخلية والضابطة الجمركية، كما وتقوم المؤسسة بصرف كافة الاستحقاقات المخصصة لهم بموجب قرارات صادرة عن الإدارة العامة للتأمين والمعاشات في دمشق.

ونوّه حاتم إلى أن التأمينات الاجتماعية تختص بتصفية حقوق المتقاعدين للموظفين العاملين في الدولة المعينين بعد 1/1/1986 وكذلك القطاع الخاص بالكامل.

وعن آلية صرف المعاشات الشهرية في مؤسسة التأمين والمعاشات قال حاتم: يتم الصرف بعدة طرق يختارها المتقاعد أو أسرته إمّا عن طريق حساب الصراف الآلي أو الحساب الجاري أو قسائم المعاشات التقاعدية والذي يضم قسائم منذ بداية العام حتى نهايته ويُجدد الدفتر كل عام وتصرف من المصرف الذي اختاره الموظف أو عن طريق خدمة البريد حيث يتم تحويل معاشاتهم الشهرية إلى المؤسسة العامة للبريد في اللاذقية وبدورها تقوم بإيصال المعاش التقاعدي لأصحابهم في منازلهم بأجر تحدده مديرية البريد بناء على رغبة صاحب العلاقة.

وبهدف تخفيف العبء عن المواطن وكذلك الضغط على المصارف والحد من حالات الاختناق عند قبض الرواتب وضعت مؤسسة التأمين والمعاشات خطة لتحويل المعاشات الشهرية للمدنيين والعسكريين كلٌ في وقت محدد، فهناك معاشات الصراف المدني تحول بتاريخ 20 من كل شهر عن الشهر اللاحق ومعاشات العسكريين تحول 15 من الشهر عن الشهر اللاحق، أما قسائم المعاشات تصرف بمجرد دخول الشهر المستحق في حين البريد والمشتركين به تقوم بإيصال المعاشات بدءاً من دخول الشهر لمدة أسبوع وإيصالها إلى منازل المتقاعدين.

ولفت حاتم إلى أن المؤسسة يتبع لها ثلاثة مكاتب في مناطق جبلة والقرداحة والحفة مهمة المكاتب القيام بكافة الأعمال التي يحتاجها المتقاعدون المتواجدون في تلك المناطق وذلك تسهيلاً للأخوة المواطنين.

وأوضح مدير التأمينات والمعاشات في اللاذقية أنّ حالات التقاعد تشمل التقاعد بالعمر (قوة القانون) وذلك بوصول الموظف لسن 60 عاماً أو تقاعد بموجب استقالته وخدماته تؤهله لمعاش تقاعدي وكذلك التقاعد الصحي بموجب تسريح صحي صادر عن لجنة التسريح الطبية والتقاعد في حالة الوفاة.

وفي سياق آخر أكد حاتم أن المؤسسة حالياً بصدد الانتقال إلى مقرها الجديد في منطقة الكراج الطابقي قبل نهاية العام مشيراً إلى الانتهاء من التجهيز العام لهذا المقر الذي يتطلب الانتقال إليه بعض الإجراءات الداخلية النهائية اللازمة لذلك.

 

مواقع المؤسسة

الانتشار الأسرع