أكد المهندس عبد اللطيف الحاجي رئيس دائرة زراعة الحفة متابعة الدائرة لأوضاع الثروة الحيوانية في المنطقة وذلك من خلال جملة من النشاطات التي تشمل التلقيحات الوقائية و المعالجات الطفيلية والتلقيح الاصطناعي لمختلف أنواع الثروة الحيوانية /أبقار – أغنام وماعز – دواجن / .

وقال الحاجي بأن تلك الأعمال التي تنفذ من خلال شعبة الثروة الحيوانية في الدائرة قد تضمنت وخلال الربع الثاني من العام الحالي في مجال التلقيحات الوقائية إعطاء 3347 لقاح ضد أمراض الحمى القلاعية وجدري الأغنام والماعز والبروسيلا للأبقار و 8340 لقاح ضد أمراض الحمى القلاعية وجدري الأغنام والماعز و الأنتروتوكسيما والبروسيلا والجمرة الخبيثة والباستوريلا لقطيع الأغنام و الماعزإضافة لإعطاء 11714 لقاح ضد مرض النيوكاسل لقطيع الدواجن ليصل عدد اللقاحات المقدمة لمختلف أنواع القطيع خلال الربع الثاني من العام الحالي إلى 23401 لقاحاً .‏

أما في مجال المعالجات الطفيلية فأشار رئيس الدائرة إلى تقديم 9 معالجات في مجال الطفيليات الدموية /أمراض التاليريا والبابيزيا/ للأبقار إضافة لـ 56 معالجة طفيليات خارجية /جرب – قراع – قراد/ للأبقار خلال ذات الفترة و 867 علاج أمراض طفيلية /جرب – قراع – قراد/ للأغنام و الماعز في وقت وصل فيه عدد التلقيحات الاصطناعية المنفذة على قطيع الأبقار خلال ذات الفترة إلى 1143 تلقيحاً مشيراً إلى استمرار الدائرة في متابعة أوضاع القطيع وذلك من أجل الحفاظ على أوضاعه الصحية لما لذلك من أهمية على صعيد توفير منتجات الثروة الحيوانية للمواطنين بالجودة والأسعار المناسبة .‏