أكد المهندس سراج خضر مدير عام مؤسسة الدواجن أن منشأة دواجن اللاذقية قطعت شوطاً كبيرة مرحلة فض عروض طلبات الشركات المتقدمة والتعاقد وبشكل نهائي على الاستيراد باتجاه إقامة معمل بيليت خاص بتصنيع العلف المحبب وبطاقة إنتاجية تصل إلى حوالي 6 أطنان بالساعة الواحدة،

 وذلك من خلال التعاقد من إحدى الشركات التي ستقوم بتوريد هذا المعمل إلى منشأة اللاذقية وتركيبه.‏‏

 وأضاف خضر أن الكميات التي سوف يتم انتاجها من هذا المعمل كافية لتأمين احتياجات قطعان الفروج والبياض (في المنشآت التابعة للمؤسسة في المنطقة الساحلية) من المواد العلفية بشكل شبه كامل وبطريقة حديثة ومتطورة، مشيراً إلى أن العلف المحبب الذي سوف يتم إنتاجه بخلطات مصنعة ومغلفة يمكن تداولها بسهولة يمتاز بكونه معقماً وذا قيمة غذائية متكاملة ومردودية إنتاجية عالية بالنسبة لكافة أنواع الطيور (فيتامينات وطاقة وبروتين وفق النسب المتعارف عليها عالمياً) ويتناسب والطاقات الإنتاجية للثروة الحيوانية المحلية، لا بل يضاعفها سواءٌ بالنسبة للفرخات البياضة أو لجهة زيادة أوزان الفروج ورفع المعدلات الإنتاجية في منشأتي دواجن اللاذقية وطرطوس بشكل عام، مبيناً أن معمل إنتاج العلف المحبب سيكون ضمن منشأة دواجن اللاذقية ـ منطقة فديو.‏‏

 وأوضح خضر أن هذا النوع من الأعلاف المتكاملة ستساعد المربين في المستقبل على الاستغناء عن فكرة الاحتفاظ بكميات كبيرة الأحجام من المخلفات التي يستخدمها في تغذية الحيوان، كما سيساعد في الحد من هدر الأعلاف، ويوفر استقرارا بنوعية العلف المقدم للحيوان، وهو أمر مهم جداً من الناحية العلمية للحصول على أعلى إنتاج من الحيوان، كما سيتم العمل على تطوير وتحديث وإعادة تأهيل الحظائر في قسم البياض في منشأة اللاذقية بهدف رفع طاقتها الإنتاجية والاستيعابية إلى ثلاثة أضعاف عن الكمية الحالية.‏‏

مواقع المؤسسة

الانتشار الأسرع