في إطار ممارساته الوحشية بحق الشعب الفلسطيني، منع الاحتلال الإسرائيلي رفع الأذان في المسجد الإبراهيمي في الخليل جنوب الضفة الغربية المحتلة 47 مرة خلال شهر تموز الماضي.

وقال مدير المسجد الإبراهيمي الشيخ منذر أبو الفيلات: إن سلطات الاحتلال الإسرائيلي منعت رفع الأذان في الحرم الإبراهيمي الشريف 47 وقتاً للصلاة خلال شهر تموز المنصرم بحجة «إزعاج» المستوطنين الموجودين في القسم المغتصب من الحرم.

واستنكر أبو الفيلات ممارسات الاحتلال التي تطول بيوت العبادة، معتبراً إياها تعدياً على الديانات السماوية وحرية العبادة التي كفلتها الشرائع والقوانين الدولية.

وأكد أبو الفيلات تعمد سلطات الاحتلال هذه السياسة المبرمجة في خطوة تصعيدية من أجل إحكام السيطرة والتحكم بكل أركان الحرم الإبراهيمي، مشدداً على أنه شأن فلسطيني ومسجد إسلامي خالص لا حق للإسرائيليين فيه من قريب أو بعيد.

 

 

مواقع المؤسسة

الانتشار الأسرع