أعلنت وزارة الدفاع الروسية أمس إنشاء مركز تنسيق في قاعدة حميميم بريف اللاذقية لمراقبة وقف الأعمال القتالية وإيصال المساعدات الإنسانية إلى مختلف المناطق في سورية.

وأشار المتحدث باسم الوزارة اللواء إيغور كوناشينكوف في تصريحات نشرتها وكالة «سبوتنيك» إلى أن المركز افتتح وفقاً للاتفاق الروسي- الأميركي على وقف العمليات القتالية في سورية ولتنفيذ آلية الرقابة على الالتزام بالاتفاق.
ولفت المسؤول العسكري الروسي إلى أن مركز التنسيق بدأ عمله ويهدف إلى توقيع اتفاق وقف الأعمال القتالية وإيصال المساعدات الإنسانية والمساعدة في الحوار بين ممثلي الحكومة السورية والمعارضة باستثناء «داعش» و«جبهة النصرة» والتنظيمات الأخرى التي صنفها مجلس الأمن الدولي إرهابية.
ونقلت «سانا» عن كوناشينكوف قوله: إنه بإمكان قوى المعارضة الملتزمة بوقف الأعمال القتالية التواصل مع المركز على مدار الساعة من خلال رقم هاتف موحد حيث سيتم تقديم أقصى مساعدة لكل من يتوجه إلى المركز لتنظيم الاتصال مع السلطات السورية.