أشار برلماني أوروبي إلى خطأ خطر يرتكبه الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة الأمريكية إذا عزلا نفسيهما عن روسيا.
وذكرت وسائل إعلام أن البرلماني الأوروبي لويس ميشيل وهو وزير بلجيكي سابق تولى وزارة الخارجية، أوضح في تصريحات صحفية أن الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة الأمريكية يقعان في خطأ جيو-سياسي خطر حين يعزلان نفسيهما عن روسيا.
وتابع ميشيل وهو عضو في البرلمان الأوروبي حالياً: كان يفترض بعد سقوط جدار برلين أن نصبح نحن وروسيا شركاء.
وأشار البرلماني الأوروبي إلى أنه بعد سقوط جدار برلين تهيأت فرصة لإقامة علاقات شراكة متميزة مع روسيا، ولكن ضاعت تلك الفرصة.