أعلنت وزارة الخارجية الكازاخية أمس أنه تمت دعوة وفد الجمهورية العربية السورية وممثلي «المعارضة» إضافة للمبعوث الدولي الخاص إلى سورية ستافان دي ميستورا إلى اجتماع في أستانا يومي الـ 15 و16 من الشهر الجاري بشأن تسوية الأزمة في سورية.
وقالت الوزارة في بيان نشر على موقعها الإلكتروني ونقلته «سانا»: ستتم خلال الاجتماع مناقشة تنفيذ نظام وقف الأعمال القتالية في سورية وإجراءات استقرار الوضع في مناطق معينة وتبني قواعد مجموعة العمل المشتركة والاتفاق على المزيد من الإجراءات لتعزيز نظام وقف الأعمال القتالية إضافة إلى بحث خطوات عملية أخرى في ضوء المحادثات السورية المقبلة في جنيف.
وتابع البيان: تم توجيه الدعوات إلى حضور الاجتماع لوفد الجمهورية العربية السورية وممثلي «المعارضة» إضافة إلى المبعوث الخاص للأمم المتحدة إلى سورية ستافان دي ميستورا وممثلين عن الولايات المتحدة كمراقبين.
وكان قد عقد في الثالث والعشرين والرابع والعشرين من كانون الثاني الماضي اجتماع في أستانا صدر في ختامه بيان أكد الالتزام بسيادة واستقلال ووحدة الأراضي السورية، وشدد على أن الحل الوحيد للأزمة في سورية سيكون من خلال عملية سياسية، كما أعلن تشكيل آلية ثلاثية لمراقبة وقف الأعمال القتالية والتأكيد على الإصرار على محاربة الإرهاب.