بحث وزير الإعلام المهندس محمد رامز ترجمان مع رئيس وأعضاء المكتب التنفيذي لاتحاد الصحفيين أمس القضايا التي تهم الصحفيين والعاملين في المؤسسات الإعلامية لجهة وضع آليات جديدة لتطوير عمل الاتحاد والنهوض بواقع العمل الإعلامي.
وأكد الوزير ترجمان أن تطوير العمل الإعلامي يقع على عاتق الوزارة والاتحاد والمسؤولية مشتركة بين الجانبين، موضحاً أن الوزارة ستعمل على تمثيل الاتحاد في الهيئة الاستشارية التي مهمتها متابعة الخطاب الإعلامي وتمكين قدرات وإمكانات الكوادر العاملة في قطاع الإعلام إضافة إلى وضع تصور للارتقاء بآليات العمل.
وتم التأكيد خلال اللقاء على ضرورة تضافر الجهود بين مختلف المكونات الإعلامية للوصول إلى إعلام نوعي وتجاوز العقبات التي تعترض سبل العمل في جميع المؤسسات الإعلامية.
من جهته أوضح رئيس اتحاد الصحفيين موسى عبد النور أن لدى الاتحاد خطة طموحة للنهوض بواقع الصحفيين وتأهيلهم وتدريبهم بما ينعكس إيجاباً على واقع العمل.
كذلك بحث وزير الإعلام مع نائب المدير التنفيذي لصندوق الأمم المتحدة للسكان نتاليا كانم والمدير الإقليمي للصندوق  لؤي شبانة والوفد المرافق سبل تعزيز التعاون بين الجانبين في مجال الإعلام التنموي وإيصال أهداف الصندوق إلى مختلف الشرائح الاجتماعية.
ونقلت «سانا» عن الوزير ترجمان تأكيده خلال اللقاء أهمية البرامج التنموية للصندوق ولا سيما الموجهة لدعم شريحتي النساء والشباب بما ينعكس إيجاباً على تحسين أنماط الحياة بشكل عام، مشيداً بدور المرأة السورية في مواجهة الحرب المفروضة على سورية، لافتاً إلى دور الإعلام لجهة التعريف بأهداف الصندوق وأنشطته المختلفة وخدماته والشرائح المستهدفة.
وأشار الوزير ترجمان إلى أهمية التنسيق المشترك لإقامة ورش عمل لتأهيل الكادر الإعلامي بما يخص الرسائل الترويجية لمشاريع وبرامج الصندوق ووضع خطة تدعم مشاريع تخرّج طلاب كلية الإعلام المتعلقة بقضايا المرأة.
بدورها أكدت كانم أهمية تكثيف البرامج المخصصة للشباب الذين أثبتوا دوراً قوياً ووعياً في مواجهة الحرب الإرهابية المعلنة على سورية وإصرارهم على إعادة الإعمار، لافتة إلى اهتمام الصندوق بنقل الرسالة الصحيحة والواقعية عن صمود النساء السوريات خلال الأزمة إلى الرأي العام العالمي ولا سيما في الأيام العالمية المخصّصة للمرأة والسكان.
من جانبه أوضح شبانة أهمية دور وزارة الإعلام في الإعداد لحملات ترويجية متعلقة بالصحة والتعليم بما يتوافق مع أهداف الصندوق التنموية.
وتطرق مدير الإعلام التنموي في الوزارة عمار غزالي إلى الشراكة بين الوزارة والصندوق لجهة تنظيم ورش عمل متنوعة حول العنف ضد المرأة والصحة الإنجابية وقضايا السكان وتدريب الصحفيين على صياغة رسائل إعلامية للوصول إلى جميع شرائح المجتمع.
حضر اللقاء ماسيمو ديانا ممثل صندوق الأمم المتحدة للسكان في سورية ومارتا بيريز نائب ممثل الصندوق وعمر بلان الممثل المساعد.