أعلن مدير الشركة العامة لكهرباء درعا الانتهاء من إجراء التقييم الشامل لواقع الكهرباء في بلدة إبطع بالريف الشمالي بعد عودة الأمن والاستقرار إليها.

وأشار مدير الشركة المهندس غسان الزامل في تصريح لمراسلة (سانا) إلى أن قيمة الأضرار التي تعرّضت لها الشبكة نتيجة اعتداءات الإرهابيين تقدر بنحو 126 مليون ليرة، موضحاً أن الأضرار تركزت في تخريب 9 مراكز تحويل وخط 20 كيلو فولط المغذي للبلدة من محطة تحويل الشيخ مسكين والكابلات والخطوط الفرعية، إضافة إلى الشبكات داخل الأحياء وعدادات الكهرباء في المنازل والمحال والمنشآت الخاصة.

ولفت الزامل إلى أن الشركة ستبدأ عملها فوراً بتأمين احتياجات البلدة من مراكز التحويل ومواد أخرى لإعادة التيار الكهربائي إلى البلدة بعد تأمينها من الجيش العربي السوري.

إلى ذلك أعادت ورشات الصيانة في مؤسسة مياه الشرب في محافظة درعا تأهيل الآبار وشبكات المياه داخل بلدة إبطع لتأمين مياه الشرب وذلك بعد انتهاء جميع المظاهر المسلحة فيها.

رئيس دائرة الكهرباء والميكانيك في مؤسسة مياه درعا المهندس عوض الزامل أوضح في تصريح لمراسل (سانا) أن المؤسسة باشرت بإعادة تأهيل 6 آبار مياه صالحة للشرب وتزويدها بمجموعات توليد ذات استطاعة عالية ولوحات تحكم وكابلات رباعية ومحروقات.

وأضاف الزامل: المؤسسة تجري عمليات تعقيم للآبار وتحليلها للتأكد من سلامتها، مؤكداً أن ورشات العمل والصيانة جاهزة للعمل على مدار الساعة لتلبية حاجات المواطنين من مياه الشرب.

وأبدى عدد من أهالي البلدة ارتياحهم وفرحتهم بعودة الأمن والخدمات لهم بعد المعاناة والمصاعب التي واجهوها في السنوات الماضية، مشيرين إلى أنهم مستعدون لمساندة الدوائر الخدمية في أعمالها في الوقت الذي بدأت فيه إبطع كغيرها من البلدات التي عاد إليها الاستقرار تتلمس حياة جديدة بعيداً عن الإرهاب والخوف.

مواقع المؤسسة

الانتشار الأسرع