دعا أمين عام جبهة البناء اللبنانية زهير الخطيب إلى الحوار والتنسيق المباشر مع سورية لمعالجة الأمور الثنائية التي تهم البلدين الشقيقين.

وقال الخطيب: إنّ على الدولة اللبنانية الاستفادة من الفرصة السانحة الآن بالإسراع في المبادرة لفتح القنوات المباشرة مع الحكومة السورية وخاصة بعد الانتصارات التي يحققها الجيش العربي السوري في مختلف المناطق لتنظيم عودة الآلاف من المهجرين السوريين الذين اضطرهم الارهابيون لترك بيوتهم.

وأضاف الخطيب: إنّ على الجميع الاعتراف بفشل المؤامرة التي استهدفت سورية والدولة السورية المتماسكة أصلاً تستعيد قوتها بفضل انتصارات الجيش العربي السوري على مساحة الوطن.