ارتكب طيران ما يسمى بـ”التحالف الدولي” الذي تقوده الولايات المتحدة 3 مجازر استشهد فيها 62 مدنياً من أهالي قريتي السوسة والبوبدران في منطقة البوكمال بريف دير الزور الجنوبي الشرقي.

وأفادت مصادر أهلية لمراسل وكالة “سانا” بأن طيران التحالف الدولي قصف خلال الساعات الـ 24 الماضية منطقة العاليات في قرية السوسة بريف البوكمال, ما تسبب باستشهاد قرابة 15 مدنياً بينهم نساء وأطفال في حين استشهد 37 مدنيًا, وأصيب العشرات بجروح نتيجة غارة لطيران “التحالف” على مسجد عثمان بن عفان.

وأشارت المصادر إلى أن طيران “التحالف” استهدف في غارة أخرى مسجد عمار بن ياسر في قرية البوبدران تسببت باستشهاد 10 مدنيين على الأقل وجرح آخرين.

وذكرت المصادر أن أعداد الشهداء مرشحة للارتفاع نتيجة الإصابات الخطيرة لعدد كبير من الجرحى ووجود العديد من المدنيين تحت أنقاض المنازل التي تهدمت نتيجة الغارات.

وبينت المصادر أن طيران “التحالف” يتبع منذ عدة أيام سياسة الأرض المحروقة بزعم استهداف إرهابيي تنظيم “داعش” حيث يقصف بغاراته المنازل السكنية والمساجد والبنى التحتية في القرى والبلدات.

 

مواقع المؤسسة

الانتشار الأسرع