حذّرت صحيفة الباييس الإسبانية من خطر عودة أكثر من خمسين ألف إرهابي من أكثر من مئة دولة انضموا إلى التنظيمات الإرهابية في سورية والعراق وليبيا.

وكشفت الصحيفة النقاب عن أن أكثر من 50 ألف إرهابي من أكثر من 100 دولة شاركوا في الاعتداءات الإرهابية في سورية والعراق وليبيا بعد انضمامهم إلى التنظيمات الإرهابية في هذه البلدان.

وذكرت الصحيفة نقلاً عن دراسة لمركز “ايغومنت” في بروكسل ومؤسسة “كونراد ادناورستفتونغ” الألمانية أن عودة هؤلاء الإرهابيين تشكل تهديداً للدول التي خرجوا منها ولاسيما لأمن الاتحاد الأوروبي.

وذكرت الصحيفة بتحذيرات التقرير الذي تم إعداده من قبل المنسق الأوروبي لمكافحة الإرهاب جيل دي كيرشوف في وقت سابق والذي تحدث فيه عن أن عودة هؤلاء الإرهابيين يمكن أن تخلق حالة عدم استقرار في المنطقة مع تأثير سلبي قوي على الأمن الأوروبي.

 

 

مواقع المؤسسة

الانتشار الأسرع