صباح  أمس  وضع  فواز أحمد رسول  البالغ  من  العمر  55  عاماً  والعامل  في  الشركة  العامة  لكهرباء  محافظة  الحسكة  ابنته  ديالا  خلفه  على  الدراجة  النارية  التي  يملكها  وانطلق  بها من مدينته  عامودا  شمال  الحسكة  نحو  مدينة  القامشلي  لكي  تقدم  ابنته  امتحانات  الشهادة  الثانوية  العامة،  وعلى  الطريق  وقع  حادث  تصادم  بين  الدراجة  النارية  وشاحنة  كبيرة،  فقد  من  جرائه  فواز  أحمد  رسول  حياته  قبل  وصوله  المشفى في  مدينة  القامشلي وأصيبت ابنته  بجروح بليغة وضعت على إثرها في العناية  المشددة.

ويعد المرحوم فواز أحمد رسول  أولى  ضحايا  امتحانات  شهادتي  التعليم  الأساسي  والثانوية  العامة  في  الحسكة  هذا العام.

يذكر  أنه  خلال  العام  الماضي  2018  وأثناء توجههم لتقديم امتحانات الثانوية العامة في مدينة الحسكة  أصيب 12 شخصاً بينهم 9 طالبات من جراء حادث سير على طريق رأس العين  –  الحسكة أثناء توجه الطالبات لتقديم امتحانات الثانوية العامة في مدينة الحسكة.

الحادث وقع في المنطقة الممتدة بين قرية الركبة وبلدة تل تمر شمال غرب  الحسكة  بعد خروج الحافلة عن الطريق العام ما أدى إلى تدهورها وإصابة 9 طالبات و 2 من أولياء الأمور إضافة إلى السائق أسعفوا جميعهم إلى مشافي مدينتي الحسكة والقامشلي حيث  تم  تقديم  الإسعافات الأولية للمصابين، وقد  تراوحت الإصابات بين الخفيفة والمتوسطة وهي كسور ورضوض وجروح بمناطق مختلفة من الجسم.

ويتقدم لامتحانات العام الحالي في محافظة الحسكة  نحو  29  ألف  طالب  وطالبة،  منهم نحو 15ألف طالب وطالبة لامتحانات  شهادة  التعليم  الأساسي،  ونحو  12  ألف طالب وطالبة لامتحانات الثانوية  العامة، والبقية  للثانوية  المهنية  بجميع  فروعها.

و تتوضع  المراكز  الامتحانية في محافظة الحسكة ضمن  مدينتي الحسكة  والقامشلي فقط  بسبب الظروف المنية السائدة في المحافظة، وعلى  الطلاب  والطالبات  الحضور إلى  هذه المراكز من جميع أنحاء المحافظة.

 

مواقع المؤسسة

الانتشار الأسرع