تستعد وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل للمشاركة بمعرض دمشق الدولي بدورته الـ 61 ضمن الجناح السوري بمساحة 90 متراً مربعاً تشمل طيفاً واسعاً من الخدمات التي تقدمها الوزارة والجهات التابعة لها ومن بينها المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية.

وذكرت الوزارة أن خدمات الوزارة ستركز هذا العام على الخدمات المباشرة ولا سيما تلك التي يتم تقديمها عبر الحزم التدخلية ومن ضمنها حزمة تمكين الريف السوري وحزمة دعم الخريجين الجدد إضافة للخدمات الاجتماعية التي توفرها الوزارة للأشخاص ذوي الإعاقة من تعليم ودمج في سوق العمل.

وتوفر الوزارة خدمة الاستعلام التأميني ضمن جناحها المخصص للإجابة عن جميع استفسارات المواطنين فيما يتعلق بقرار ضم الخدمة الذي صدر مؤخراً كما سيتم توفير خدمات التدريب وبناء القدرات ضمن مركز الإرشاد الوظيفي وريادة الأعمال عبر توزيع استمارات لزوار المعرض طالبي العمل لرصد احتياجاتهم من تدريب وأنواع العمل ووضعها في بيانات مركز الإرشاد لضمان سهولة نفاذهم إلى سوق العمل وربطهم مع جهات العمل المناسبة في القطاع الخاص من خلال مرصد سوق العمل.

ويعرض جناح الوزارة منتجات لمراكز ووحدات التنمية الريفية ومنتجات القطاع الأهلي حيث تعتبر هذه المنتجات أحد مصادر الدخل للفئات ذات الأولوية الاجتماعية من ذوي الشهداء والجرحى والنساء المعيلات للأسر.