أكد رئيس مجلس مدينة جبلة- المهندس أحمد قناديل أنه تم تخصيص مجلس مدينة جبلة بمشروع تنموي بقيمة /٧٥/ مليون ليرة في إطار تنفيذ المشروعات التنموية للوحدات الإدارية، وهذا المشروع هو تشييد 25 مخزناً تجارياً في المنطقة الصناعية في جبلة على جزء من العقار (٢٨٢) طوق جبلة، تعهد مؤسسة الإسكان العسكرية فرع (٢) في اللاذقية، وتمت المباشرة بالعمل فيه بتاريخ ٢٣ كانون الأول الفائت، علماً أن فترة التنفيذ ١٢٠ يوماً ونسبة الإنجاز إلى الآن30%، وسيتم طرح هذه المخازن للاستثمار بمزاد علني عند الانتهاء من تنفيذها، ما سيساعد في رفد مجلس المدينة بإيرادات إضافية لتقديم أفضل الخدمات للمدينة. كما قامت بلدية جبلة بمنح بطاقة إشغال مؤقت مدون عليها مكان الإشغال والمساحة المشغولة ورسم الإشغال السنوي، وذلك بعد أن تم حصر كل الإشغالات بالمدينة، وهذه البطاقة لنهاية العام، وأغلب هذه الإشغالات لذوي الشهداء والجرحى ومصابي الحرب، حيث وصلت إيرادات رسوم الإشغال التي تم تنظيمها منذ بداية العام وحتى الآن إلى /١٥/ مليون ليرة، وشملت منطقة الكورنيش البحري والكراج القديم ومركز المدينة وكراج الانطلاق الجديد، وقد تم الاتفاق مع الشاغلين على الالتزام بالمساحة المحددة وهي متر واحد، وبالنظافة العامة. وأضاف المهندس قناديل: قامت البلدية في العام الفائت بثلاثة مشروعات ومستمرة بالعمل بها هذا العام وهي: موضوع نقل الملكية من حي الرميلة، ومشروع استملاك المنطقة الصناعية الجديدة ومشروع المجمع السياحي على العقار /١٣٤٧/ صليب على الكورنيش البحري لمدينة جبلة، للمستثمر صبحي عباس وهو متوقف حالياً لحين إنهاء الأثر البيئي لمجرور الصرف الصحي الواقع في المشروع (الهدار).

أما المشروعات الخدمية لهذا العام فقد نوه بأنه توجد ثلاثة مشروعات جديدة بانتظار التمويل من الحكومة وهي مشروع استملاك طريق مشفى الشهيد إبراهيم نعامة، ومشروع تنفيذ العبّارات المطرية في المنطقة الصناعية في جبلة، وكذلك مشروع إنارة الجزيرة الوسطية في المحلق الشرقي.

وبيُن قناديل أن نسبة تنفيذ مشروع الفندق والمول في الكراج القديم للمستثمر صبحي عباس على الواقع حتى تاريخه ٤٠ في المئة، ومدة تنفيذه ثلاث سنوات.