بدأ فصل الشتاء وما زال عدد كبير من الأسر في القرى الجبلية الباردة في محافظة طرطوس لم تحصل على مخصصاتها من مادة مازوت التدفئة وسكان المدن الساحلية يطالبون في الحصول على مخصصاتهم من مازوت التدفئة وخاصة في ظل غياب الكهرباء وقلة مادة الغاز الذي يعتمد عليهما أغلب الأسر في مدينتي بانياس وطرطوس.

وقال عضو المكتب التنفيذي المختص في محافظة طرطوس- بيان عثمان لـ«تشرين»: إن المحافظة بحاجة لزيادة عدد الطلبات من مادة المازوت للوصول إلى كل مناطق المحافظة الجبلية الباردة، وقد طالبنا كمحافظة وزارة النفط بزيادة عدد الطلبات المخصصة للمحافظة وبانتظار الموافقة.

وأضاف عثمان: مع بداية موسم الشتاء وضعت محافظة طرطوس خطتها لبدء توزيع المازوت وفق أسس ومعايير تنسجم مع التوضع الجغرافي من خلال إعطاء الأولوية للأسر الريفية في المناطق الباردة والتي يصل ارتفاع بعضها إلى 1000 متر عن سطح البحر، وبدأت المحافظة بتوزيع المازوت في مناطق صافيتا والمشتى ومنطقة القدموس والعنازة بمعدل 100 ليتر لكل أسرة، ووصلت نسبة التوزيع بين 60 – 75% في ريف المحافظة. وأشار إلى أن المطلوب أكبر بكثير من الحاجة الفعلية، والأولوية بالتوزيع على المدى المنظور للمناطق الجبلية الباردة وفق المتوافر، ولا توجد خطة لبدء التوزيع في المدن الساحلية بانياس وطرطوس إلا بعد تغطية المناطق الباردة وزيادة عدد الطلبات.