تضمنت فعاليات اليوم الثامن من تظاهرة أحدث إنتاجات السينما العالمية الجزء الأول التي تقام بالتعاون بين المؤسسة العامة للسينما والهيئة

العامة لدار الأسد للثقافة والفنون عرض ثلاثة أفلام عالمية هي مونتانا وفرانك والهدية وذلك في الصالة متعددة الاستعمالات بدار الأسد.

وتدور أحداث فيلم مونتانا للمخرج مو علي على مدار 108 دقائق في الشوارع الوضيعة لشرق لندن بين جندي صربي سابق وفتى يبلغ من العمر أربعة عشر عاما يخططان للانتقام من زعيم منظمة إجرامية حيث يتعلم الفتى من معلمه الصربي فنون الاغتيال إضافة إلى قيم الصداقة والشرف والاحترام.

ويحكي فيلم فرانك للمخرج ليني أبراهامسون وعلى مدار 95 دقيقة قصة جون الموسيقي الهاوي الذي يكتشف أنه نال فوق ما يستطيع احتماله بعد أن انضم إلى فرقة بوب غريبة الأطوار يتزعمها فرانك الممتلئ بالغموض خاصة مع غطاء الرأس الضخم الذي يرتديه طوال الوقت .

أما فيلم الهدية للمخرج جويل إدغيرتون وعلى مدار 108 دقائق يتناول قصة الزوجين سيمون وروبين اللذين يريدان إعادة تنشيط علاقتهما الزوجية فينتقلان إلى بيت جديد ولكن يظهر لهما صديق قديم ل سيمون يدعى جوردو والذي يبدأ بتكرار زيارتهما دون ميعاد إلى أن ينكشف سر من ماضي سيمون يحول حياتهما إلى جحيم.

وتعرض يوم غد أفلام حب بالمصادفة وأرض الحدود وجسر الجواسيس.

أضف تعليق


كود امني
تحديث