ينظم المتحف الوطني التشيكي معرض صور عن الاثار السورية خلال الأسابيع القليلة القادمة في العاصمة براغ.

التحضيرات مستمرة بعد وصول العديد من المعروضات من دمشق مشيرا إلى أن المعرض سيقام في المبنى الثاني للمتحف الكائن وسط المدينة ويهدف بحسب القائمين عليه لاطلاع المواطنين التشيك على الآثار السورية العريقة وعلى التخريب الذي لحق بالعديد منها من قبل التنظيمات الإرهابية.

ويأتي تنظيم هذا المعرض في اطار اتفاق التعاون الذي تم التوقيع عليه العام الماضي في براغ بين المتحف الوطني التشيكي والمديرية العامة للآثار والمتاحف والذي ينص ايضا على مساهمة تشيكيا في الحفاظ على الآثار السورية كونها تمثل جزءا مهما من التراث الإنساني العالمي.

من جهة أخرى سيقوم المتحف ربيع هذا العام بإقامة معرض في دمشق عن القلاع والقصور التشيكية.

أضف تعليق


كود امني
تحديث