ومضات مشرقة من تاريخ سورية ونضال أبنائها جسدها الكاتب أكرم حسن منذر في روايته الأولى “نزيف السنديان” المأخوذة عن قصة واقعية ترسم ملامح الماضي بكل صعوباته وتحدياته ومفاخره.

الرواية التي نسج

نظمت مدرسة الشهيد وليد أديب خوري بحي الحميدية في حمص القديمة امس نشاطا ثقافيا منوعا للأطفال تحت عنوان “لنبدأ جميعا يدا بيد إعادة إعمار سورية”.

وتضمن النشاط منبرا شعريا ومسرحية حوارية ومسرح

أربع وعشرون لوحة جمعها اللون الأبيض والأسود ضمها المعرض الأول للفنان جهاد غميض الذي حمل عنوان “أبيض وأسود” في صالة المركز الثقافي المحدث بالزهراء في حمص.

لوحات غميض تعكس وجهات نظر مختلفة

ارتبط اسمه بالأعمال الناجحة التي حازت رضا الجمهور والنقاد في معادلة قلما ينجح بها الكثيرون فالمخرج باسل الخطيب يعد من مخرجي الروائع والأعمال الملتزمة بما قدمه للدراما العربية والسينما وتحديدا في زمن

اختارت المؤسسة العامة للسينما أفلام “الرعب والكوميديا” عناوين رئيسة لليوم الخامس عشر للتظاهرة السينمائية “أحدث إنتاجات السينما العالمية الجزء الثاني” التي تستضيفها القاعة متعددة الاستعمالات بدار

مسيرة شعرية امتدت نصف قرن رفدت الشعر العربي المعاصر بإبداع متنوع قدمها الشاعر فايز خضور الذي حل مساء امس مكرما ضمن احتفال أقيم بمكتبة الأسد الوطنية.

الاحتفال الذي أقامته جمعية نحنا الثقافية

تسيد الغناء الأوبرالي الفعالية الثقافية “الصخرة” التي أقامتها جمعية الصخرة على مسرح الدراما بدار الأسد للثقافة والفنون مساء امس بمناسبة يوم الثقافة السورية.

وخلال كلمة لرئيس جمعية الصخرة

قصائد ونصوص أدبية متنوعة على صعيد الشكل والمضمون والغرض قدمها مجموعة شعراء وأدباء خلال نشاط استضافه المركز الثقافي العربي في الميدان بدمشق.

وألقت الشاعرة لينا المفلح مجموعة من نصوصها الشعرية