حملت الأمسية الأدبية للأدباء الشباب في ثقافي الميدان عنوان “ابداع” وتفاوت فيها المستوى بين هواة ومتمكنين من أدوات الأدب والشعر.

واستهلت الأمسية الشاعرة عليا عيسى التي جاءت من مدينة حمص لتشارك

حلق عشاق الموسيقا مع الأنغام التي أخذتهم إليها آلة الكمان في أمسية موسيقية استضافها المركز الثقافي العربي بالسويداء مساء امس.

الأمسية التي شارك فيها 25 عازفا وعازفة من طلاب مدرسة الكمان

هيمن الشعر الأنثوي السوري المعاصر على الأمسية التي أقامها المركز الثقافي العربي في أبو رمانة لثماني شاعرات قدمن نصوصاً تنوعت بين النثر والشطرين.

الأمسية التي قدمها الناقد عماد فياض واختلفت

ضمير المخاطب “أنت” ما يميز المجموعة القصصية متاهة العشق لعوض سعود عوض وكأنه يستلهم أسلوبه في كتابة قصصه من قصائد الشعراء الذين اعتادوا على مخاطبة أنفسهم بهذا الضمير.

ويغلب الطابع الوجداني

كرمت الجمعية العامة للمركز الدولي لدراسة صون وترميم الممتلكات الثقافية “إيكروم” عالم الآثار الشهيد الدكتور خالد الأسعد الذي أعدمه تنظيم “داعش” الإرهابي في مدينة تدمر في آب 2015.

وبينت الجمعية

غيب الموت الفنان التشكيلي جورج جنورة عن عمر ناهز التاسعة والثمانين وهو من الجيل الثاني ما بعد الرواد حيث أثرى الحركة التشكيلية السورية والعربية بأعمال فنية مهمة.

ونعى اتحاد الفنانين

في إطار سعيها للحفاظ على اللغة العربية باعتبارها رمز هويتنا وقوميتنا أقامت لجنة تمكين اللغة العربية بحمص دورتين متتاليتين شملت أساسيات اللغة العربية والتدقيق اللغوي.

نزار بدور الموجه

تبحر الفنانة التشكيلية سهام هنيدي عبر أعمالها بعوالم من الأحلام والخيالات والألوان اللامتناهية مجسدة حالة فنية وبصرية غنية بتكويناتها المستمدة من الطبيعة.

هنيدي التي انطلقت من فطرة وموهبة