«قوة الكلمات» كتاب أعدته وترجمته الكاتبة والروائية العراقية لطيفة الدليمي (دار المدى)، وقد أتى في قسمين: حوارات ومقالات، ويشتمل على آراء وأفكار لمجموعة من الروائيين والفلاسفة والنقاد. ففي حوار مع

«لدي حكاية، أرغب بأن أرويها على الملأ». هكذا فهم عشرات الكتّاب الطارئين جوهر كتابة الرواية، من دون تفكيرٍ بتقنياتها أو عناصر حياكتها، فالحكاية وحدها لا تكفي في بناء فضاء سردي مقنع، إذا لم تخضع للحذف

بمناسبة الذكرى الثامنة عشرة لرحيل الشاعر الكبير حامد حسن «آخر سنديان الشعر» ألقى الناقد يوسف مصطفى محاضرة جاءت تحت عنوان «إيقاع المكان وتجلياته في شعر حامد حسن» تحدث فيها عن روعة الانتقالات ضمن

من حيث إن النص ليس نسقاً مغلقاً من الرموز والإشارات والدلالات وإنما هو خطاب مثبت ومفتوح لا تنفك عنه حركة القراءة والنقد والتواصل الفكري وتداول المفاهيم ورؤوس أموال معرفية بين القارئ والكاتب، لذلك دفع

يجيب كتاب “إيران وسورية عناق البنادق والشرف” الصادر حديثاً عن عشرات الأسئلة حول أسباب تعرض سورية للحرب الإرهابية التدميرية والدوافع التي حدت بالجمهورية الإسلامية الإيرانية إلى دعم صمودها في مواجهة

أنجز المشاركون في ملتقى النحت الأول على الحجر الذي استضافته مدينة جرمانا 26 منحوتة من الحجر والخشب عرضت في الملعب البلدي بالمدينة معلنة انتهاء الملتقى الذي استمر أسبوعين.

وشكلت الأعمال مجتمعة

تواصل المديرية العامة للآثار والمتاحف ترميم الآثار التدمرية في المتحف الوطني بدمشق التي تعرضت للدمار والتحطيم على يد التنظيمات الإرهابية المسلحة في تدمر عبر ورش وطنية وذلك وفقا لأحدث الوسائل

حصيلة عامين من الدراسة والتعلم قدمها طلاب المعهد التقاني للفنون التطبيقية بدمشق في معرض تخرجهم السنوي الذي افتتح في خان أسعد باشا بدمشق القديمة اليوم مظهرين ما اكتسبوه من معارف عبر الاختصاصات الأربعة