سيكون باريس سان جيرمان في مهمة صعبة لتجاوز عقبة مونبيلييه في الكأس.

يشد فريق باريس سان جيرمان الرحال نحو ملعب ألتراد من أجل مواجهة مونبيلييه في الدور 32 من مسابقة كأس فرنسا.

وبعد أن تعرّض ملعب لاموسون لأضرار جسيمة نتيجة تهاطل كميات كبيرة من الأمطار عليه انتقل فريق مونبلييه للعب في الملعب الخاص بفريق الركبي.

يحاول سان جيرمان التتويج بكأس فرنسا بعد غيابه عن منصات التتويج منذ عام 2010 عندما فاز على حساب موناكو في النهائي.

وخاض الفريق الباريسي آخر نهائي في مسابقة الكأس في عام 2011 عندما انهزم أمام ليل بهدف دون رد.

وتوّج أبناء العاصمة الفرنسية في 8 مناسبات بالكأس وكانت البدايات في عام 1982 عندما فاز في النهائي على حساب سانت إتيان بركلات الترجيح 6-5 بعد انتهاء المباراة بالتعادل 2-2.

وسيغيب عن الفريق الباريسي في هذه المباراة كل من الإيفواري سارج أوريه من أجل التحاقه بمعسكر منتخب بلاده الذي يستعد لـ"كان 2015" والمصابون جون كريستوغ باهبيبك والحارس الإيطالي سيلفاتوري سيريغو وتياغو موتا والمعاقبان الأوروغوياني إيدنسون كافاني والأرجنتيني إيزيكال لافيتزي.

أما نادي مونبيلييه فهو الطامح لإعادة أمجاده في مسابقة الكأس التي توّج بها في مناسبتين 1929 و1990.

توّج مونبيليه بأول ألقابه على حساب نادي سيت الذي يلعب حالياً في دوري الهواة بعد أن فاز عليه بهدفين لواحد.

المصدر- Beinsports

 

 

 

Comments are now closed for this entry