نجح نادي مانشستر يونايتد بطل كأس الإتحاد الإنجليزي الموسم الماضي في الفوز بالدرع الخيرية على حساب ليستر سيتي الذي توج بالدوري الإنجليزي الممتاز حيث انتهت المباراة بنتيجة 2-1.

في شوط المباراة الأول كان الضغط واضح من قبل لاعبي مانشستر يونايتد الذين حاولوا كثيرًا من أجل تسجيل هدف التقدم في الدقائق الأولى ولكن لم ينجحوا وسط العودة الدفاعية الناجحة من الثعالب.

وفي الدقيقة 32 من عمر هذا الشوط نجح المهاجم الشاب لينغارد في تسجيل الهدف الأول في المباراة عن طريق مهارة فردية حيث راوغ دفاع ليستر ووصل إلى مرمى شمايكل ونجح في تسجيل هدف الشوط الأول الوحيد.

وفي شوط المباراة الثاني كان الضغط من جانب ليستر من أجل تسجيل هدف التعادل مبكرًا ولكن دفاعات مان يونايتد كانت رائعة حتى جاء الدولي البلجيكي فيلايني ليقدم هدية للثعالب بعد أن مرر كرة خاطئة استغلها المهاجم فاردي بالدقيقة 52 ليسجل هدف التعادل.

شهدت المباراة بعد ذلك بعض المحاولات من بطل الدوري الإنجليزي ولكن كتيبة مورينيو كانت رائعة على المستوى الدفاعي وظل الوضع كذلك حتى نجح القناص إبراهيموفيتش في تسجيل الهدف القاتل بالدقيقة 82 من عمر المباراة.

جاء الهدف في وقت قاتل وفشل الثعالب في تسجيل التعادل من جديد وسط تراجع دفاعي من الشياطين الحمر لتنتهي المباراة بفوز زلاتان ورفاقه بهدفين مقابل هدف وتتويج الفريق بالدرع الخيرية.

يذكر أن ذلك هو الهدف الثاني للنجم السويدي مع الفريق الإنجليزي ولكنه أولى أهدافه الرسمية وأولى بطولاته مع الفريق وكذلك البطولة الأولى لسبشيال وان

المصدر- وكالات

 

Comments are now closed for this entry