نجا مانشستر سيتي من الخروج من مسابقة كأس إنكلترا لكرة القدم بعدما قلب تأخره بهدفين أمام سوانزي سيتي لفوز صعب بثلاثة أهداف لهدفين ليبلغ نصف نهائي المسابقة.

وبقي السيتي متأخراً بهدفين حتى الدقيقة 69 حيث تقدم سوانزي الذي يحتل المركز الخامس عشر في الدرجة الثانية بهدفين في الشوط الأول عبر مات غريمز من ركلة جزاء في الدقيقة 20 وبيرسانت سيلينا في الدقيقة 29، لكن ضغط سيتي وتبديلات مدربه الاسباني بيب غوارديولا أبقت على حظوظ سيتي بإحراز رباعية تاريخية هذا الموسم، بثلاثية متأخرة اعترض لاعبو سوانزي على بعضها من دون القدرة على اللجوء الى تقنية الفيديو لمساعدة التحكيم بسبب عدم اعتمادها في ملعب سوانزي غير المشارك في البريميرليغ، وسجل ثلاثية السيتي كل من برناردو سيلفا في الدقيقة 69 ونوردفيلت بالخطأ في مرمى فريقه في الدقيقة 78 والأرجنتيني سيرخيو أغويرو في الدقيقة 88.

بالقابل ودّع مانشستر يونايتد بشكل مفاجئ المسابقة بعد خسارته على أرض العنيد ولفرهامبتون بهدف لهدفين، فبعد أسبوع رائع أقصى فيه باريس سان جيرمان الفرنسي من ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا مُني مانشستر يونايتد بخسارته الثانية توالياً إثر سقوطه أمام أرسنال 0-2 في الدوري، وأجرى سولسكاير 4 تغييرات على التشكيلة التي خسرت أمام أرسنال، فدفع بالحارس الأرجنتيني سيرخيو روميرو بدلاً من الإسباني دافيد دي خيا، وجيسي لينغارد والإسباني أندير هيريرا والفرنسي أنطوني مارسيال بدلاً من أشلي يونغ والبرازيلي فريد والبلجيكي روميلو لوكاكو.

وقبل ثلث ساعة على النهاية، افتتح المكسيكي راؤول خيمينيز التسجيل للمضيف في الدقيقة (70)، تلاعب بعدها جوتا بلوك شو وانطلق منفرداً قبل أن يسدّد يسارية قوية إلى يمين الحارس روميرو مسجلاً الهدف الثاني وتأمين التأهل لولفرهامبتون في الدقيقة (76).

أضف تعليق


كود امني
تحديث

مواقع المؤسسة

الانتشار الأسرع