ضمن فعاليات مهرجان الشام الدولي للجواد العربي بدمشق أقامت الجمعية السورية للخيول العربية الأصيلة اليوم سباقا للسرعة لعدد من المسافات على مضمار السباقات بالديماس بريف دمشق وسط حضور جماهيري كبير لمحبي رياضة الفروسية.

وشهد السباق سبعة أشواط حيث تم تخصيص الشوط الأول للخيول العربية المسجلة والثاني للخيول العربية السورية الصافية لمسافتي 1450 مترا ولأعمار 3 سنوات وجاء الشوط الثالث للخيول السورية الصافية والرابع للمسجلة لمسافتي 1450متر ولأعمار 4 سنوات وما فوق أما الخامس للصافية والسادس للمسجلة لمسافتي 1600متر ولأعمار فوق 5 سنوات فيما اختتم السباق بشوط مفتوح لجميع الخيول لمسافة 1600 متر.

وأسفرت بطولة الأشواط عن فوز الجواد نمر غريب العائد لمربط محمد هشام غريب في الشوط الأول والجواد رند الفادي لناجي شاوي في الشوط الثاني وشامة غريب لسامي غريب في الثالث وورد الصافي في الرابع  لصافي جعفر ومختار حسونة في الخامس لرضا المنصور وورد الكور في السادس لشادي الكور وابن الحبايب في السابع لخالد بلالي.

وفي تصريح لمندوب سانا الرياضي أشار الفارس مجحم دعبو الفائز مع جواده في الشوط الأول إلى قوة المنافسات في جميع الأشواط وكبر حجم المشاركة مبينا أن هذا السباق هو من الفعاليات المهمة ضمن مهرجان الشام الدولي ويشكل انطلاقة قوية للموسم الرياضي للخيول العربية في سباقات السرعة.

من جهته لفت عضو لجنة التحكيم باسل النوري إلى الحضور المتميز الذي شهده السباق والتفاعل الكبير من عشاق الفروسية مع منافسات الخيول بجميع الأشواط رغم برودة الطقس مبينا أن المستويات المتميزة التي قدمتها الخيول السورية في السباق أظهرت تطورا ملحوظا عن الأعوام الماضية وستشهد مزيدا من التألق في قادمات الأيام.

بدوره أوضح مدير مكتب الخيول العربية في وزارة الزراعة والإصلاح الزراعي المهندس محمد غياث الشايب أن السباق أقيم وفق قوانين ومعايير سباقات السرعة الدولية وكان ناجحا ومتميزا فنيا وتنظيميا كما حظي بدعم من مختلف الفعاليات الاقتصادية وتحديدا في موضوع  الجوائز الممنوحة لأصحاب المراكز الأولى لتحفير مربي الخيول العربية للاستمرار في تحضير خيولهم لمزيد من السباقات والبطولات القادمة.

وعبر عدد من الحضور عن سعادتهم لمتابعة نشاطات الجواد العربي في المهرجان وعروض الخيول العربية المتميزة والمنظمة وقوتها في المنافسة في سباقات السرعة.

يشار إلى أن مهرجان الشام الدولي الذي انطلق الثلاثاء الماضي وشهد عدة فعاليات ثقافية متنوعة مرتبطة بالجواد العربي وعروضا للخيول سيختتم فعالياته غدا على أرض معرض دمشق الدولي القديم بانطلاق رحلة (سورية العالم) التي سيقوم بها الكاتب والرحالة عدنان عزام من سورية إلى موسكو على صهوة الجواد العربي سيقطع خلالها خمسة آلاف كيلومتر انطلاقا من ساحة الأمويين بدمشق إلى موسكو مرورا ببغداد وطهران وأذربيجان.

 

 

 

أضف تعليق


كود امني
تحديث

مواقع المؤسسة

الانتشار الأسرع