أحبت لاعبة نادي التضامن فرح أحمد صيداوي كرة السلة منذ نعومة أظفارها فأثبتت موهبتها من خلال المهارات المتميزة التي قدمتها مع الفريق في البطولات المحلية والنتائج الجيدة التي حققتها في هذه البطولات.

صيداوي 15 عاما قالت في تصريح لنشرة سانا الرياضية.. بدأت ممارسة اللعبة بعمر 6 سنوات وانتقلت لنادي التضامن عام 2013 لابدأ معه بالمشاركة في كل البطولات المحلية حتى الآن بكافة الفئات.

وأضافت صيداوي في أول مشاركة لي مع الفريق في بطولة الكأس لموسم 2014-2015 تمكنت مع بقية زميلاتي من الوصول للمربع الذهبي وبعد عام انضممت الى منتخب المحافظة بفئة الاتحاد والمركز الثالث في بطولة الدوري السوري لأندية الدرجة الأولى موضحة أن تلك الإنجازات كانت حافزا لها ولكامل لاعبات الفريق لبذل المزيد من الجهد لنيل المركز الأول.

وبينت صيداوي انها شاركت هذا العام مع ناديها بفئتي الناشئات والسيدات واحرزت معه لقب بطولتي كاس الاتحاد والدوري العام لأندية الدرجة الأولى موضحة إنها تطمح للانضمام لصفوف المنتخب الوطني وتمثيله في البطولات والاستحقاقات الخارجية.

بدوره أكد رامي فضلية مدرب اللاعبة صيداوي أن لاعبته تعد واحدة من الخامات المتميزة والواعدة التي سيكون لها مستقبل مشرق باللعبة في حال تابعت التدريب والتزمت دون انقطاع وهي تجيد اللعب بمركزي الجناح وصانعة ألعاب كما تجيد الدخول والاختراق من العمق والتصويب من بعيد بتركيز عال وتسجيل الرميات الثلاثية.

المصدر : سانا

أضف تعليق


كود امني
تحديث

مواقع المؤسسة

الانتشار الأسرع