حقق منتخب دمشق المركز الأول في أول بطولة للمواي تاي لفئتي الرجال والشباب بعد فصلها عن اتحاد الكيك بوكسينغ والتي اختتمت مؤخرا في صالة الفيحاء بدمشق بمشاركة سبعة منتخبات وثلاث هيئات.

وفي تصريح لنشرة سانا الرياضية كشف مدرب منتخب دمشق يحيى محمد غلوي أن لاعبيه أحرزوا في فئة الرجال 3 ذهبيات وفضية على التوالي عبر كل من خليل رشيد لوزن 54كغ وشعيب اليونس لوزن 60كغ ورواد نويلاتي لوزن 86 كغ واوس الرداوي فضية وزن 54 كغ وفي فئة الشباب 3ذهبيات وفضية عن طريق قيس حمدان لوزن60كغ ومحمد صالح لوزن 67 كغ ومحمد رضوان أبو صبح لوزن 76كغ وأسامة الطباع فضية وزن 60 كغ.

وأشار غلوي إلى أن رياضة المواي تاي ستشهد تطورات ملحوظة على صعيد البطولات الداخلية والمشاركات الخارجية بعد انفصالها عن لعبة الكيك بوكسينغ لأنها تتمتع بحضور كبير في البيوتات والأندية الرياضية مبينا أن البطولة تميزت بالمشاركة الواسعة والأداء الفني العالي للاعبين من منتخبات دمشق وريف دمشق واللاذقية وحماة والسويداء ودرعا والقنيطرة إضافة إلى هيئات الجيش والشرطة والطلبة.

ولعبة المواي تاي أصبحت من الألعاب الأولمبية ودخلت ضمن الألعاب الآسيوية وسيعمل بها في النسخة القادمة في الصين هانغجو 2022 .

المصدر : سانا

أضف تعليق


كود امني
تحديث