انتهت أول مباراة لتشيلسي بقيادة مدربه الجديد توماس توخيل بتعادل سلبي باهت مع ضيفه ولفرهامبتون واندرارز في الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم امس.

وبعد يوم واحد من توليه المسؤولية خلفاً لفرانك لامبارد على مقاعد بدلاء تشيلسي لم يجد توخيل الوقت كثيراً للتفكير حيث سيطر فريقه على المباراة لكن دون تهديد كبير على مرمى الضيوف.

وأظهر أصحاب الأرض القليل من الثقة بعد انتهاء الاستراحة حيث بدا بن تشيلويل غاضباً من نفسه بعدما أطلق تسديدة أعلى العارضة بينما كان في وضع جيد لهز الشباك.

ودافع ولفرهامبتون بكثافة لكنه كان قريباً من التقدم عندما اخترق بيدرو نيتو منطقة الجزاء وأرسل كرة ساقطة أعلى سقف المرمى.

وضغط تشيلسي بقوة لتسجيل هدف الفوز وحاول ماتيو كوفاتشيتش بذل جهد كبير في حين أن كالوم هودسون أودوي الذي منحه المدرب الجديد فرصة نادرة من البداية أرسل تسديدة غيرت اتجاهها وأنقذها الحارس.

المصدر : سانا

أضف تعليق


كود امني
تحديث