انطلقت اليوم أعمال ملتقى سوق الاستثمار السياحي الثامن 2015 بعنوان “استثمار رائد لغد واعد” والذي تقيمه وزارة السياحة في فندق داماروز بدمشق بمشاركة رجال أعمال ومستثمرين وفعاليات اقتصادية.

ويهدف الملتقى إلى تطبيق استراتيجية الوزارة وإعادة الالق الى قطاع السياحة وتأكيد مساهمته في مرحلة إعادة الإعمار وايجاد فرص عمل مباشرة وغير مباشرة للشباب السوري ويطرح الملتقى 47 مشروعا 32 منها استثماريا موزعة بسبع محافظات و15مشروعا ترويجيا تشاركيا قابلة للتطوير حسب رغبة وأفكار المستثمر.

وفي كلمة له خلال افتتاح الملتقى أكد وزير السياحة بشر يازجي أن انطلاق أعمال الملتقى في هذه المرحلة يؤكد إرادة الحياة لدى الشعب السوري وإصراره على الاستمرار بفضل انتصارات الجيش العربي السوري وقدرته على الإنجاز دائما بالفكر والعمل وتحويل النصر إلى فعل هادف.

وأضاف وزير السياحة أن الملتقى خطوة واثقة تهدف لخدمة الوطن والمواطن من خلال توليد فرص عمل وتنشيط الاقتصاديات المحلية.

وحسب مدير المشاريع في وزارة السياحة غياث الفراح فالمشاريع التي يطرحها الملتقى متنوعة ومدروسة بشكل جيد من حيث الجدوى الاقتصادية وطبيعة المنطقة واحتياجاتها والبنى التحتية المتوفرة ودفاتر الشروط جاهزة حيث يمكن للمستثمر ان يتقدم بطلب رغبة بالاستثمار مع تسديد 25 بالمئة من التأمينات الأولية وبعد دراسة طلبه من قبل اللجنة المختصة يتم الإعلان عن المشروع وتكون له الأولوية.

أضف تعليق


كود امني
تحديث

مواقع المؤسسة

الانتشار الأسرع