عثر عمال التنظيف على جنين بشري ميت في حمام طائرة تابعة لشركة American Airlines، قادمة من تشارلوت بولاية كارولينا إلى مطار لاغوارديا في نيويورك.

وأفاد فريق NBC New York، بأن طاقم التنظيف اكتشف وجود الجنين على متن الطائرة، صباح يوم الثلاثاء 7 أغسطس، حيث وصلت الطائرة إلى نيويورك في وقت متأخر من يوم الاثنين 6 أغسطس. وبحسب ما ورد، يتراوح عمر الجنين بين 5 و7 أشهر.

وشرعت الشرطة في التحقيق بالحادثة، من خلال تحليل لقطات المراقبة للبحث عن امرأة حامل. كما سيقوم الطبيب الشرعي في المدينة بتشريح جثة الجنين.

وأعلن مسؤولو لاغوارديا عن الاكتشاف المروع صباح الثلاثاء، وحذروا المسافرين من أن الرحلات قد تتأخر "بسبب وجود طائرة خارج الخدمة".

يذكر أنه في حادث منفصل على الجانب الآخر من العالم، عُثر على رضيع ميت في مرحاض إحدى طائرات طيران آسيا في الهند، أواخر الشهر الماضي. وأكد فحص طبي أن الطفل وُلد أثناء الرحلة، حيث تخلت الأم عن "الجثة".

المصدر: RT

أضف تعليق


كود امني
تحديث