دخلت دار "كريستيز" للمزادات التاريخ مرة أخرى، وتمكنت من بيع ساعة Patek Philippe Grandmaster Chime نادرة بـ 31 مليون دولار، لتكون أغلى ساعة يد تباع في العالم.

وتبعا للمعلومات المتوفرة فإن دار "كريستيز" في جنيف عرضت الساعة المذكورة في مزاد علني لمدة 5 دقائق فقط، وانهالت عليها عروض الشراء إلى أن اقتناها شخص عبر الهاتف لم يكشف عن هويته بمبلغ 31 مليون دولار.

واستغرق العمل في تصنيع تلك التحفة 100 ألف ساعة، ويدخل في تركيبها الفولاذ المقاوم للصدأ والذهب الأبيض، ولها وجهان، أحدهما من الذهب الوردي والآخر من خشب الأبانوس الأسود.

بسعر خيالي.. بيع أغلى ساعة يد في العالم!

دخلت دار "كريستيز" للمزادات التاريخ مرة أخرى، وتمكنت من بيع ساعة Patek Philippe Grandmaster Chime نادرة بـ 31 مليون دولار، لتكون أغلى ساعة يد تباع في العالم.

وتبعا للمعلومات المتوفرة فإن دار "كريستيز" في جنيف عرضت الساعة المذكورة في مزاد علني لمدة 5 دقائق فقط، وانهالت عليها عروض الشراء إلى أن اقتناها شخص عبر الهاتف لم يكشف عن هويته بمبلغ 31 مليون دولار.

واستغرق العمل في تصنيع تلك التحفة 100 ألف ساعة، ويدخل في تركيبها الفولاذ المقاوم للصدأ والذهب الأبيض، ولها وجهان، أحدهما من الذهب الوردي والآخر من خشب الأبانوس الأسود.

وقالت دار المزادات " إنها النسخة الأولى والوحيدة من هذه الساعة الاستثنائية التي يتم إنتاجها من الفولاذ المقاوم للصدأ".

وتجدر الإشارة إلى أن المزاد الذي بيعت فيه الساعة عقد تحت عنوان "ساعة فقط"، وخصصت إيراداته لصالح الجمعيات الخيرية التي تدعم مرضى ضمور العضلات، وحضره عدد من الشخصيات العالمية كأمير موناكو.

المصدر: وكالات