أثارت صور أسود هزيلة وجائعة في إحدى حدائق الحيوان بالعاصمة السودانية الخرطوم، استياءً واسعا على مواقع التواصل الاجتماعي.

ونشر مستخدمون على مواقع التواصل، صورا لأسود جائعة ومنهكة، كما أظهرت لقطات أخرى الأسود وقد بدت هزيلة للغاية.

 وأشار بعض المستخدمين في منشورات لهم بأن الأسود التي تعاني من الجوع، تتواجد في حديقة القرشي بالعاصمة السودانية.

ونقل موقع "السودان اليوم" عن أحد المدونين قوله إن "أحد الأسود قد نفق بسبب الجوع والإهمال، والبقية مهددة إن لم تجد الطعام والعلاج".

وذكر مستخدمون بأن رسالة موجهة من مدير الحديقة إلى الشرطة البرية في نوفمبر الماضي، أكدت طلب استبعاد الحيوانات آكلة اللحوم من الحديقة وترحيلها لأي جهة أخرى، مع الإبقاء على آكلة الأعشاب فقط، وذلك للتكاليف المرتفعة لإطعامها.

وتشير إحصائيات إلى أن الأسد يأكل يوميا ما يقارب الـ40 كيلو غراما من اللحم، وينام ساعات طويلة قد تصل إلى 20 ساعة يوميا.

وتصنّف الأسود على أنها من الأنواع المهددة بالانقراض بدرجة دنيا، حيث ارتفعت حدّة تراجع أعدادها من 30 إلى 50 بالمئة في أفريقيا خلال العقدين الماضيين.

المصدر – وكالات

أضف تعليق


كود امني
تحديث