تحجج رجل يبلغ من العمر 35 عاما، بأنه "أراد أن يسلي نفسه!" عندما أطلق ألعابا نارية على سيارة رئيسة مجلس مدينة "كراسنويارسك" بروسيا، ناتاليا فيريولينا .

 ويبدو أن افكار هذا الرجل قد خانته، وهو الآن بدلا من أن يشعر بالتسلية والفرح والسرور من مثل هذه الألعاب "اللافتة للأنظار"، يواجه عقوبة بالسجن تصل إلى 7 أعوام.

المصدر: نوفوستي

أضف تعليق


كود امني
تحديث