طلاب كفريا والفوعة يتحدون الحصار

واصل طلاب بلدتي كفريا والفوعة في ريف إدلب الشمالي تقديم امتحاناتهم في شهادة الثانوية العامة للفرعين الأدبي والعلمي على الرغم من الظروف الأمنية الصعبة في ظل حصار المجموعات الإرهابية المسلحة.‏

وبين مدير الامتحانات في وزارة التربية يونس فاتي أن العملية الامتحانية مستمرة رغم الظروف القاسية التي فرضها حصار التنظيمات الإرهابية للبلدتين مشيراً إلى أن عدد الطلاب في الفرع العلمي الذين يخوضون امتحاناتهم بلغ 53 طالباً وطالبة من بين 60، في حين يتقدم 70 طالباً وطالبة من أصل 75 في الفرع الأدبي، لافتاً إلى أنه بلغ عدد طلاب شهادة التعليم الأساسي الذين أنهوا امتحاناتهم الأسبوع الماضي 161 من أصل 172 طالباً وطالبة مبيناً أن الامتحانات أجريت في مركزين امتحانيين في حين يتقدم طلاب الشهادة الثانوية في مركزين أحدهما للفرع العلمي والآخر للفرع الأدبي.‏

..و ١٦٩٠٧ طلاب وطالبات في طرطوس‏

وفي طرطوس بلغ عدد المسجلين في الامتحانات العامة /١٦٩٠٧/ طلاب وطالبات موزعين على 165 مركزاً امتحانياً في المدينة والريف، بحسب ما أشار إليه مدير تربية طرطوس عبد الكريم حربا،‏

وأضاف: تمّ إحداث مركز صحي للطوارئ في مركز المحافظة حصرياً يحال إليه الطلاب الذين لم يتمكنوا بسبب وضعهم الصحي من تقديم امتحانات في مراكزهم الأصلية. وتنفيذ الاستعدادات وتوفير الجهوزية الأمنية الوقائية أثناء الامتحان واتخاذ الإجراءات اللازمة للحيلولة دون وقوع أي خطأ وحراسة المراكز ليلاً نهاراً.‏

كما تمّ تفعيل غرفة المتابعة ولها لجنة تتابع سير العملية الامتحانية والرد على الاستفسارات والتساؤلات التي ترد حول أسئلة الامتحان ومعالجة الأمور الطارئة مثل (نقص عدد المراقبين - المستخدمين - لوازم الامتحانات).‏

وأشار إلى مندوبي الوزارة المحددين وزارياً في كل محافظة وأهمية عملهم في متابعة تنفيذ تعليمات الامتحانات العامة والتحقق من حسن سيرها وتطبيق تعليماتها.‏

وأشاد مدير تربية طرطوس عبد الكريم حربا بالجهود الكبيرة التي بذلت في امتحانات شهادة التعليم الأساسي وشدد على أهمية متابعتها وبدقة عالية وتنفيذ الإجراءات الإدارية وفق التعليمات الوزارية المحددة.‏

وفي سياق آخر شدَّد على منع (الجوال) الموبايل منعاً باتاً مهما كانت الظروف وللجميع دون استثناء وتفتيش الطلاب قبل الدخول إلى القاعات مذكراً بعقوبات ضبط الأجهزة الخلوية بالحرمان دورتين. مشددا على عدم وجود واصطحاب المصغرات الورقية والقصاصات لافتاً إلى تطبيق العقوبات في حال ضبطها.‏

33 ألف طالب لامتحانات حماة‏

وسط أجواء هادئة ومسقرة يقدم /33509/ طلاب وطالبة من حماة وإدلب والرقة امتحانات الشهادة الثانوية في مراكز امتحانية موزعة على أرجاء محافظة حماة منهم /5472/ طالباً من محافظتي إدلب والرقة.‏

وبين يحيى المنجد مدير تربية حماة أن عدد الطلاب المسجلين لامتحان الشهادة الثانوية العامة لهذا العام بلغ /28037/ طالباً وطالبة منهم (14374) للفرع العلمي و(7942) للفرع الأدبي كما وصل عدد الطلاب المتقدمين للشهادة الثانوية المهنية الصناعية والتجارية والنسوية (5574) طالباً وطالبة وعدد طلاب الثانوية الشرعية (147) طالباً وطالبة.‏

مشيراً إلى أنه تم تجهيز (241) مركزاً لجميع الشهادات منهم (120) مركزاً للثانوية العامة الفرع العلمي و(63) مركزاً للفرع الأدبي و (50) مركزاً للثانوية المهنية الصناعية ومركزين للثانوية الشرعية.‏

من جانب آخر لفت مدير تربية إدلب المهندس عبد الحميد المعمار إلى أن عدد الطلاب المتقدمين للامتحانات في محافظة حماة من محافظة إدلب هو 2312 من الفروع كافة مبيناً أنه تم تجهيز 5 مراكز إيواء تشمل مدارس عبد الرزاق حسون وسهيل عثمان وخالد ماميش والثورة العربية وحي السبيل التحق بها حتى الآن 459 طالباً وطالبة يجري تقديم المواد الإغاثية والغذائية وكذلك دروس التقوية مع تأمين تعويض تنقل لهم مقداره 20 ألف ليرة سورية لكل طالب بالإضافة إلى توفير وسائط نقل للطلاب من مراكز إقامتهم إلى مراكز الامتحان. من جانبه أشار مدير تربية الرقة عبد الإله الهادي إلى أن مجموع الطلاب المتقدمين للامتحانات في حماة هو 3160 من الفرع العلمي والأدبي والتجاري وعدد المراكز المخصصة لهم 28 منها 4 مراكز في منطقة السلمية خاصة بطلاب الثانوية المهنية التجارية والباقي في مدينة حماة.‏

5974 طالباً وطالبة في السويداء‏

وتوجه 5974 طالباً وطالبة لتقديم امتحانات الشهادة الثانوية بفروعها المختلفة في السويداء وبين مدير التربية بسام أبو محمود أن المديرية جهزت 76 مركزاً لامتحانات شهادة الثانوية العامة والمهنية توزعت بواقع 47 مركزاً لامتحانات الثانوية العامة بفرعيها العلمي والأدبي و13 مركزاً لامتحانات الشهادة الثانوية المهنية (التجارية والصناعية والنسوية) جميعها في مناطق السويداء وصلخد وشهبا و15 مركزاً للطلاب الأحرار للثانوية بفروعها المختلفة في مدينة السويداء حصراً إضافة إلى تجهيز مركز صحي.‏

ولفت أبو محمود إلى أنه جرى التأكيد على رؤساء المراكز الامتحانية وأمناء السر المشرفين على الامتحانات التقيد بالتعليمات الوزارية الناظمة للامتحانات ومنع وقوع أي مخالفات أثناء سير العملية الامتحانية وتأمين أجواء الراحة للطلاب موضحاً أنه تم توزيع المراقبين على المراكز الامتحانية المذكورة مع تأمين وسائط نقل لهم من وإلى المراكز وتوفير جميع مستلزمات نجاح الامتحانات، ويبلغ عدد الطلاب المسجلين لامتحانات الثانوية العامة بفرعيها العلمي والأدبي 4890 طالباً وطالبة، ويبلغ عدد الطلاب المسجلين لامتحانات الثانوية المهنية بفروعها الصناعة والتجارة والنسوي 1084 طالباً وطالبة.‏

..و145 مركزاً في الحسكة‏

16180 طالباً وطالبة تقدموا إلى امتحانات الشهادة الثانوية العامة بفروعها العلمي والأدبي والشرعي والمهني والتجاري والنسوي. وحسب إحصائيات دائرة الامتحانات في تربية الحسكة بلغ عدد المتقدمين للفرع العلمي 7115 طالباً والفرع الأدبي 6488 طالباً و73 طالباً للثانوية الشرعية و 784 طالباً للصناعية و 1675 طالباً للثانوية التجارية إضافة إلى 45 طالبة للثانوية النسوية.‏

وبينت مديرة تربية الحسكة أنه تم التحضير للامتحانات بشكل جيد من خلال الاجتماعات المكثفة مع المعنين ودعوة كافة الجهات المعنية للتعاون مع التربية لإنجاح الامتحانات وتوفير الأجواء المناسبة للطلاب لضمان تقديم أفضل ما يكون من نتاج تحصيلهم العلمي خلال عام دراسي كامل.‏

وأشارت صورخان أنه تم توزيع الطلاب على 145 مركزاً امتحانياً ضمن المناطق الآمنة التي يسيطر عليه الجيش العربي السوري في مدينتي الحسكة والقامشلي وتم توزيع الكوادر البشرية من مندوبين ومراقبين ولجان إلى المراكز لمراقبة سير الامتحانات ومعالجة أي إشكالية مباشرة.‏

وفي درعا سارت العملية الامتحانية دون أي إشكالات وذلك بعد أن اتخذت مديرية التربية بالتعاون مع وزارة التربية والجهات المعنية استعداداتها لتجهيز المراكز الامتحانية. بحسب ما أكده مدير تربية درعا محمد خير العودة الله (للثورة) وأضاف: تقدم /8025/طالباً وطالبة لامتحانات مادتي الفلسفة والفيزياء بدرعا من طلاب شهادتي الثانوية العامة العلمي والأدبي للدورة الحالية /2018/ من أصل المسجلين /8635/. مبيناً أنه تم اتخاذ جميع الإجراءات والتحضيرات المسبقة من قرطاسية وغيرها على جميع المراكز الامتحانية في كل من درعا المدينة وازرع والصنمين والبالغ عددها /82/ مركزاً بالتعاون مع وزارة التربية والجهات المعنية في المحافظة.‏

وأشارت تربية درعا أنها جهزت/7/ مراكز في درعا المدينة وكل من ازرع والصنمين لاستضافة الطلاب القادمين من المناطق الساخنة، مبينة أن هذه المراكز المعتمدة تفتح أبوابها حالياً لاستقبال الطلاب وهي مزودة بمواد مبيت وإطعام بالإضافة إلى تخصيص مدرسين لكل مادة بهدف الإجابة عن أي استفسار من قبل الطلاب وتقويتهم دراسياً مع تأمين حافلات تقلهم إلى مراكزهم الامتحانية بشكل مستمر.‏

 

أضف تعليق


كود امني
تحديث