يواصل أكثر من 11 ألف طالب وطالبة أداء امتحانات الفصل الدراسي الثاني بجامعة الفرات في دير الزور التي تضم 11 كلية علمية ونظرية في ظل أجواء مثالية افتقدتها الجامعة في سنوات الحصار التي كان الطلاب يقدمون امتحاناتهم خلالها بظروف صعبة للغاية.

وذكر رئيس جامعة الفرات الدكتور راغب العلي أن أعداد الطلاب المتقدمين للامتحانات تضاعفت بعد أن قامت الجامعة بتسوية أوضاع 6200 طالبة وطالب من المنقطعين عن الدراسة بموجب المرسوم الذي أصدره السيد الرئيس بشار الأسد والذي مكنهم من العودة إلى مقاعد الدراسة وعودة الطلاب الذين كانوا يؤدون امتحاناتهم في جامعات أخرى.

وبيّن العلي أن الجامعة قامت بتهيئة جميع الأجواء لنجاح العملية الامتحانية، لافتاً إلى أن جامعة الفرات التي أراد الإرهاب أن يطفئها عادت لتتقد مجدداً بعد عودة الأمن والاستقرار إلى دير الزور التي مازالت تحصد ثمار النصر الذي حققه الجيش العربي السوري على الإرهاب وداعميه.

وأكد عدد من الطلاب أن المستوى التدريسي في الجامعة ارتفع بعد عودة الكوادر التدريسية إلى الجامعة وأن الأسئلة واقعية ومنطقية وتبرز إمكانات الطالب وتسهم في تنمية خبراته وتميز بين الطالب المميز والطالب الجيد.

المصدر- تشرين

 

 

أضف تعليق


كود امني
تحديث