تعتقد كثير من السيدات أن تجفيف الشعر بصورة طبيعية أفضل من عمل ذلك بالطرق اليدوية أو الحرارية، لكن ذلك لا يبدو صحيحا، وفق دراسة علمية جديدة.

وذكرت الدراسة، التي أوردت تفاصيلها، صحيفة "الصن" البريطانية، الخميس، أن التجفيف الطبيعي يلحق أضرارا أكبر بشعر النساء.

وأوضح معدو الدراسة، المنشورة على موقع المكتبة الوطنية الأميركية لعلم الطب، أن ترك الشعر يتعرض للهواء دون تجفيفه سريعا يضعف البصيلات الشعرية، مما يؤدي إلى تقصف الشعر وتكسره ثم تساقطه.

وينصح العلماء بالتجفيف السريع للشعر، ذلك أن الماء سيظل لفترة بين الشعر وهو أمر يؤدي إلى نتائج سلبية.

ووجدت الدراسة أن تجفيف الشعر خطوة خطوة بعد الاستحمام بواسطة المنشفة أفضل، من ترك الأمر للهواء.

يذكر أن دراسات طبية تحدثت في وقت سابق أن التجفيف الحراري للشعر يضعفه بشدة ويؤدي في بعض أنواع الشعر إلى تساقطه بصورة أكبر.

أضف تعليق


كود امني
تحديث